فرحتي

اصنع بطاقتك مع شبكة أفراح

Monday, September 29, 2008

لحظات سعيدة

تتنتوع اللحظات في حياتنا .. وتختلف ولكن للحظات السعيدة بريقا خاصا ورونقا رائعا لايستطيع احد التنازل عنه بسهولة ، وما اجمل ان تكون هذه اللحظات في طاعة الله وفي طريقه عزوجل ..
يأتي العيد وسط لحظات سعيدة لكل منا يحاول ان يتنزعها وسط زحم الحياة وسباقها وضجيجها .. لحظات يفرح فيها ويسعد و يقترب من السعادة الحقيقة المنشودة للجميع في مصر .
وما اجملها من لحظات تلك التي يعيش فيها الواحد منا في تأسيس بيت مسلم يرضي عنه الله عزوجل ويبارك فيه ، وهي تلك اللحظات التي بدأت اخطو اليها من الان ، وكل أملي أن يحقق الله مرادي فيمن اختارتها رفيقة لي علي دربي علي طريق الحق والحرية و العدل .

Saturday, September 6, 2008

وفاة المشير عبد الحليم ابو غزالة




حياته و دراسته

ولد في فبراير 1930 بقرية زهور (قبور) الأمراء بمركز الدلنجات، محافظة البحيرة لعائلة ترجع في أصولها إلى قبائل أولاد على. وبعد دراسته الثانوية التحق ب الكلية الحربية وتخرج فيها سنة 1949. حصل على إجازة القادة للتشكيلات المدفعية من أكاديمية ستالين بالاتحاد السوفيتى سنة 1961 .وهو أيضا خريج أكاديمية الحرب بأكاديمية ناصر العسكرية العليا بالقاهرة, حصل على درجة بكالوريوس التجارة وماجستير إدارة الأعمال من جامعة القاهرة. تدرج في المواقع القيادية العسكرية، وعين وزيرًا للدفاع والإنتاج الحربي وقائدًا عامًا للقوات المسلحة سنة 1981، رقي إلى رتبة مشير سنة 1982، ثم أصبح نائبًا لرئيس مجلس الوزراء ووزيرًا للدفاع والإنتاج الحربي وقائدًا عامًا للقوات المسلحة منذ 1982م وحتى 1989. شارك في ثورة 23 يوليو 1952م حيث كان من الضباط الأحرار, كما شارك في حرب فلسطين وهو ما يزال طالبا بالكلية الحربية، و شارك في حرب السويس وحرب أكتوبر وكان أداؤه متميزًا. ولم يشارك في حرب 1967م حيث كان بالمنطقة الغربية وانقطع اتصاله بالقيادة وعاد ليفاجأ بالهزيمة. حصل على العديد من الأوسمة والأنواط والميداليات والنياشين.

إقالته

أقاله الرئيس مبارك من منصب وزير الدفاع سنة 1989, اعتبر الكثيرين القرار وقتها مفاجئاً و فسره البعض على أن الغرض منه التخلص من المشير أبو غزالة لتزايد شعبيته في الجيش و تخوف مبارك من أن يقوم بانقلاب عسكري ضده, لكن المراقبين الغربيين يرون أن سبب إقالته هو فضيحة تهريب أجزاء تستخدم فى صناعة الصواريخ ،خلفه في وزارة الدفاع الفريق أول صبري أبو طالب كمرحلة أنتقالية حتى تم تعيين المشير طنطاوى و الذى لا زال يشغل هذا المنصب حتى لحظة كتابة هذه السطور.
-------

رحمه الله رحمة واسعة مات محبوبا من المصريين