فرحتي

اصنع بطاقتك مع شبكة أفراح

Thursday, March 12, 2009

ميديا جيامين وايهاب لطيف : الشعوب الغربية تقف مع غزة

خلال قيادتهما لوفد عالمي لزيارة غزة
ميديا بن جيامين الناشطة الأمريكية الشهيرة :
أمريكا تعد غزة ب300 مليون للأعمار وتعطي إسرائيل 3 مليار للهدم
نحن نحمل رسالة لغزة مفادها أننا معكم وسنوقف دعم حكومتنا لقاتليكم
أشعر بالعار والخجل أني يهودية واني انتمي لأمريكا بسبب ما حدث
م. إيهاب لطيف عضو التحالف الكندي من اجل العدالة والسلام في فلسطين و منسق الوفد
الطلب يتزايد لملاحقة مجرمي الحرب الصهاينة ومبارك أدار الأزمة بضعف
المصريون في الخارج يون أن مصر تنفذ خطة حصار فقط ضد القطاع
حسن القباني للكرامة
وفد من نشطاء السلام، دعته حركة نسائية ذات ثقل في الولايات المتحدة وهي تدعي " كود بانك "،وزار غزة خلال كتابة هذه السطور، لخص عالمية القضية الفلسطينية ومدي نجاح المقاومة في جذب أنصار جدد من الإنسانية لفكرة التحرر من الكيان الصهيوني، عقد مؤتمره الصحفي في مساء الخميس الماضي، وغادر إلي مدينة رفح للدخول إلي غزة بناء علي دعوة من منظمة الانروا .
التقت هم " الكرامة "، عددهم 59 شخصا، دعوا بعضهم البعض عبر الايميلات، والصداقات الشخصية، ينتمون لعدد دول هي أمريكا واستراليا، وباكستان وفرنسا، ومنهم يهود يرفضون الصهيونية ومذابح اليهود ليروا بأنفسهم الواقع في غزة وينشرونه بين الغرب، ومن بينهم والدة "راشيل كوري" ووالدها والسيدة "ميديا بن جامين" مؤسس حركة كود بنك.
الفرحة بما يصنعون دوما في عينهم، ومعهم لافتة يحتفوا بها كثيرا خلال تحركانهم مكتوب عليها " الحرية لغزة، ومعهم تشيرتات مطبوع عليها " تحيا غزة "، احتفوا بالكرامة كثيرا، ونقلوا عبرها تحياتهم للشعب المصري وللمدافعين عن فلسطين في الوطن العربي.
اسيواد سينوس أحد أعضاء الوفد قال للكرامة " عندما رغبت في السفر، قال أهلي أنت ذاهب لمصر، سيقتلونك، قلت لهم، لا مصر " ناس طيبة "، " يضيف أنه يتمني أن ينتهي الحصار عن غزة ويكره في مصر شخص واحد هو الرئيس مبارك ويصفه بان " ديكتاتور "علي حد وصفه ويري أن دوره تجاه غزة ضعيف.
مريم خان باكستانية، قالت أنها جاءت إلي القافلة بناء علي دعوة من صديقتها " ايمي " وأبدت حزنها علي استمرار الحصار علي غزة، باقي أعضاء الوفد تحدثوا عن معرفتهم بقبول مصر للضغوط الأمريكية من أجل إغلاق معبر رفح وفرض الحصار وكان السؤال الأكثر حيرة بين أعضاء الوفد: لماذا لا ترفض مصر الحصار وتكسره ؟!.
الكرامة اختارت اثنين من بين الوفد ليتحدث عن رؤيتهما للواقع علي الأرض ومدي التفاعل العالمي مع القضية الفلسطينية ورؤية الغرب لمسلسل الدائر في الشرق الأوسط...
في البداية تحدثت السيدة ميديا بن جامين يهودية الديانة وأمريكية الجنسية ومؤسسة كود بنك عن تأسيسها للحركة قائلة: لقد تأسست الحركة في 2003 إبان الحرب علي العراق، وكنا نحشد الآلاف لوقف الحرب، وتحكي عن نفسها أنها دخلت السجن أكثر من مرة واحتجزت أكثر من مرة بسبب مشاركتها في تظاهرات ضد العراق وضد المساندة الأمريكية لـ"إسرائيل " وضد معسكر جوانتاموا وللمطالبة بالحقوق المدنية للشعب الأمريكي، وتشير إلي أنها كثيرا ما هاجمت هيلاري كلينتون وبوش مباشرة مع أعضاء جماعتها في مؤتمراتهم الصحفية وطالبتهم بالرحيل عن العراق والكف عن مساعدة إسرائيل.
الصورة التي رأتها في غزة وأثرت فيها هي صورة الطفلة التي ظهرت رأسها فقط من بين الركام، بعد موتها، ووصفت الصورة بأنها بشعة وحركت فيها الدموع، مؤكدة أنها كثيرا ما شاهدت الشعب المصري وهو يتعاطف مع أهالي غزة وتتعجب بشدة من مخالفة الحكومة لذلك وفرضها الحصار علي غزة.
تحمل رسالة إلي أهالي غزة هي " لن ننساكم يا أهل غزة، نحن معا كم، وسنفعل ما في جهدنا لكسر الحصار، عن طريق الضغط علي حكومتنا لوقف مساعدتها لإسرائيل والجيش الإسرائيلي ".
وتحمل رسالة أخري إلي الحكومة الصهيونية تقول فيها: أنا يهودية وهنا في الوفد يهود كثير معي، ولكني اشعر بالعار والخجل مرتين الأولي لأني يهودية والثانية لأني أمريكية، وأنا أهلي ماتوا ف المحرقة، ولن اتركن تصنعوا محرقة جديدة بأيدكم هنا ".
وتري جامين أن الحكومة المصرية تغلق معبر رفح لأنها لا تريد أن تتحمل عبء غزة، إلا أنها تستدرك قولها بالتأكيد أن " إسرائيل " تتحمل المسئوليات الأكبر بإغلاقها باقي المعابر.
وتعلق علي قضية إعمار غزة وما أعلنته هيلاري كلينوتن وزير الخارجية الأمريكية عن تقديم 300 مليون دولار لأعمار غزة قائلة : ما فائدة 300 مليون دولار لغزة لبنائها مقابل اعطاء إسرائيل 3 مليار دولار لهدم ما يتم بنائه " .
وتشدد علي أن الحل أن توقف أمريكا مساعداتها ومعوناتها عن إسرائيل وتفتح المعبر وتقدم العون للفلسطنين .
المهندس إيهاب لطيف عضو التحالف الكندي من اجل العدالة والسلام في فلسطين وعضو حركة كنديون مصريون من اجل الديمقراطية ومنسق الوفد أكد للكرامة أن كثير من اليهود في التحركات التقدمية تغلبوا علي انتمائه الإجبارية للصهيونية ورفضوا ما يحدث ضد فلسطين موضحا ان الطلب يتزادي في العالم الان لملاحقة مجرمي الحرب الصهاينة ويطالبون بمقاطعة الكيان الصهيوني خاصة المقاطعة الأكاديمية .
ويوضح أن نشطاء الغرب ينظروا لادارة أوباما بتفاؤل حذر ، حيث أنها اظهرت بعض التغير في بعض الملفات كجوانتاموا ولكنها لازالت في الصراع العربي الصهيوني كما هي ن مشيرا ايل أن إنسحاب أمريكا مثلا من مؤتمر رفض العنصرية فضح أوباما وأكد أن هاجس معادة السامية لازال موجود في ذهن الادراة الجديدة .
ويضيف أن الغرب مستهجن كثيرا من تورط مصر في فرض الحصار علي غزة ن موضحا انهم في الخارج يرون مصر تنفذ خطة حصار علي غزة فقط .
ويشدد علي أن الرئيس مبارك لم يفضح كثيرا في الداخل ما فضح في الخارج أثناء الحرب علي غزة ، مشيرا الي انه استغرب لما وجد أحد من الشعب المصري يتفهم موقف الرئيس مبارك ، رغم أنه مثل لنا موقف محرج في الخارج .
ويلفت الانتباه الي تقييم الموقف المصري بين المصريين في الخارج سيء للغاية ، ويعبرعن عدم تفاعل مع الأزمة وضخامتها .

No comments: