فرحتي

اصنع بطاقتك مع شبكة أفراح

Tuesday, May 12, 2009

فليعتذر بابا الفاتيكان



التقى البابا بنديكتوس السادس عشر في القدس والدي الجندي الاسير جلعاد شاليط الذي تاسره حركة حماس منذ نحو ثلاث سنوات. وبث التلفزيون الصهيوني مشاهد هذا اللقاء مباشرة، وظهر والدا شاليط يتحدثان معه بمساعدة مترجم ، وهذه زيارة ليس لها ما يبررها انسانيا و مؤسفة علي كافة المستويات الأخري خاصة السياسية .
إن البابا أخطأ في الإسلام ، ولم يعتذر ، وزار أسرة أسير من الجيش الصهيوني الذي أباد الالاف في فلسطين وشرد الملايين منهم في أرجاء الارض ، وهو ما يستوجب الاعتذار مجددا .
لماذا لم يقم بابا الفاتيكان بزيارة الزميلة أمية جحا ،زوجة الشهيد وائل عقيلان الذي استشهد بعد منعه من السفر للعلاج عبر معبر رفح ؟ لماذا لم يقم بزيارة الثكالي في غزة واسرالمعتقلين في الضفة الغربية ؟ لماذا لم يفكر في زيارة والدة محمد الدرة ؟ لماذا ؟ .
إن هذه الزيارة أساءت الي مشاعرنا ، واساءت مجددا الي حقوقنا ، واضرت بالقضية الفلسطينية ، ولا بد من اعتذاره شاء أم لم يشأ .

No comments: