فرحتي

اصنع بطاقتك مع شبكة أفراح

Sunday, June 7, 2009

مقابلتي مع نقيب المحامين الجديد



- عضويتي في الحزب الوطني مجمدة منذ زمن
- أرفض تدخل "الوطني" أو الأحزاب في النقابة
- لدينا أجندة عربية لملاحقة بوش وقادة الصهاينة
- أعتمد منظومة العمل الجماعي وأكره الانفراد بالقرار


وصف البعض فوزه بالمفاجأة، فيما اعتبره البعض الآخر طبيعيًّا ومنطقيًّا؛ بل ضروريًا في ظل ما تسبب فيه النقيب السابق من مشكلات في العمل النقابي، ومنذ لحظة فوزه التي أعلنها المستشار فاروق سلطان فجر الأحد الماضي، والجميع يترقب مستقبل نقابة المحامين.

إنه حمدي خليفة نقيب المحامين الجديد الذي فجَّر مفاجأة، عندما أكَّد في حواره مع (إخوان أون لاين) أنه جمَّد عضويته في الحزب الوطني منذ فترة طويلة، مشدِّدًا على أن كافة التأويلات التي تذهب إلى أنه سيضع النقابة في جيب الحكومة وهمٌ، لا دليل عليه، وأنه سيضع النقابة في جيب المحامين فقط.

وأكَّد أنه بصدد تفعيل اتحاد المحامين العرب، خاصة فيما يخص تفعيل ملاحقة قادة الحرب الصهاينة ومحاكمة جورج بوش وتوني بلير وشارون.

وشدَّد على أن بابه مفتوح للجميع، من أجل إعادة صياغة نقابة المحامين بما يؤهلها؛ لإنهاء الحقبة الماضية من الصراعات، وبدء صفحة جديدة مليئة بالتعاون والعمل الجماعي، فإلى نص الحوار..

مشيئة الله
* خضتم الانتخابات لأول مرة على منصب نقيب مصر، وفزت بفارق أكثر من 5 آلاف صوت.. كيف؟!
** فزنا بمشيئة الله ثم بوعي وإرادة المحامين، وبعد أن قدمنا برنامجًا اعتمد على تجربة خدمية لامست قاسمًا مشتركًا مع محامي مصر، فاستشعروا الفرق وأعطوني ثقتهم بفضل الله.



* وهل كنت متوقعًا هذا الفارق التصويتي الكبير؟
** نعم، وطبقًا للمؤشرات التي ظهرت في الجولة الأولى في 23 مايو، استقرَّ يقين عندي أن الجولة الثانية ستكون لصالحي؛ مهما كان حجم ما رصده الجميع من دعم الحزب الوطني للنقيب السابق، وبفضل الله كان التوفيق حليفي، وانتصرت بهذا الفارق الذي تعدونه أنتم كبيرًا.

* كنتم قد أعلنتم في آخر مؤتمر صحفي أنكم إذا حالفكم التوفيق؛ ستعلنون موقفكم بشأن ولاية محكمة استئناف القاهرة على الانتخابات، بدلاً من محكمة جنوب، وهو ما يعني بطلان الانتخابات من جديد، فما هو موقفكم الآن؟
** حيثيات المحكمة لم تخرج حتى الآن، وكل شيء جائز؛ ولكن نحن حريصون على الاستقرار من أجل المحامين، وأنا سأعمل بالنقابة حتى آخر لحظة... حتى يستجد جديد.

* فور فوزكم خرجت بعض التحليلات تقول إنكم ستذهبون بالنقابة إلى جيب الحزب الوطني، ما ردكم؟
** أنا سمعت من هذا كثيرًا؛ فمنهم من يقول إني سأبيعها للحكومة، ومنهم من يقول إنني سأعطيها للإخوان، ومنهم من يقول إني سأسلمها للناصريين؛ ولكني أقول إني سأبيعها وسأسلمها وسأعطيها للمحامين فقط، ولن أسمح لأحد أن يأخذ بيت المحامين وقلعتهم، ولن يأت يوم على النقابة وأنا بها كي يديرها أحد من غير المحامين، وأود أن أشدد على أني لن أسمح بأي تدخل حزبي في العمل النقابي؛ خاصة من الحزب الوطني، ثم "بأمارة إيه؟" فالحزب وقف في الانتخابات مع عاشور كما تعلمون، وهذه نقابة مهنية لا دخل لها بالأحزاب.

لست "حزب وطني"
* ولكن في حملة بعض رؤساء التحرير المقربين من الحكومة نشر كارنيه الحزب الخاص بك ورقمه، وقال إنك قيادي بالحزب و.. و.. و..؟!
** أنا لا أنتمي لأي حزب أو تكتل سياسي؛ وليس لي في النقابة إلا منظومة العمل الجماعي التي تخدم نقابة المحامين، وأؤكد لكم أني مجمد عضويتي في الحزب منذ سنوات طويلة لا أتذكرها، وغير ناشط حزبيًّا نهائيًّا، وهم يعرفون ذلك جيدًا، وأنا ناشط نقابيًّا فقط، لا صلة لي بالحزب... ثم أنا عندما أفوز بعيدًا عن الحزب والتحالفات تظهر لي أوراق تدَّعي أني من الحزب؟! هذا كلام ساذج فعلاً.

* أهذا يعني أن العلاقة بينك وبين الحكومة متوترة؟
** بالطبع لا، فليس بيني وبين الحكومة أي خلافات على الإطلاق وبابي مفتوح للجميع.

* ألم يتصل أحد بك من قيادات الوطني بعد الفوز ليهنئك على المنصب الجديد؟
** الدكتور فتحي سرور اتصل بي وهنأني بالفوز، وهناك عدد آخر؛ ولكني لا أتذكر الأسماء الآن.

مجلس متنوع
* كيف ستتعامل مع المجلس الجديد خاصة أنه جاء بدون أغلبية مطلقة لأحد؟
** في كل المواقف سيتم الاتفاق على العمل الجماعي وخلع الرداء الحزبي على باب النقابة، فنحن محامون ونقابيون، ولن يحدث- بإذن الله- خلط بين الانتماء الحزبي والعمل النقابي؛ كي لا نعود إلى المربع السابق.

وأنا قلبي مفتوح للجميع سواء وطني، أو إخواني، أو ناصري، وسنعمل على إقرار المصلحة العامة، ومن لا يلتزم سنعرض أمره على الجمعية العمومية للمحامين فورًا.



* البعض بدأ يصور أن تشكيل هيئة المكتب سيكون معركة جديدة.. هل هذا صحيح؟
** نحن حريصون على عدم وجود معركة في تشكيل هيئة المكتب، وأن يتم بالتوافق، وإذا تم رفض التوافق سنلجأ إلى الانتخابات، وأنا أدعو الجميع إلى أن يتحدوا على قلب رجل واحد، وأن يلفظوا أي مؤثرات خارجية، وأنا مبدئيًّا لن أسمح بغير ذلك.

وإذا حدث تدهور- لا قدر الله- سأدعو إلى جمعية عمومية؛ ولكني واثق أن ذلك لن يحدث، وأنا تعاملت مع الإخوان والوطني والناصري دون تمييز، ولي تجربة مميزة معهم في نقابة الجيزة، أتمنى أن تستمر في النقابة العامة من أجل الارتقاء بكل شيء.

* رفعت شعارًا في الانتخابات: معًا يتحدث العالم عن النقابة.. كيف يحدث ذلك؟
** سوف أدير النقابة بأسلوب عملي عالمي، لا من خلال إدارة منفردة، وسنعيد صياغة كاملة للنقابة على ثلاثة محاور: خدمي، ومهني، ووطني؛ من أجل إحداث تجربة نقابية فريدة من نوعها، ونحن قادرون على ذلك بإذن الله.

جهد ذاتي
* ولكن اسمح لي.. المشروعات التي تتحدث عنها سواء المستشفى أو المدنية في كل محافظة، تحتاج إلى مليارات، فمِن أين كل هذا؟
** انظر... مشروعات الجيزة تمت بالجهود الذاتية وبموارد النقابة، وأنا سأسعى إلى استعادة أموال المحامين من وزارة العدل، وسأتقدم بمشروع قانون إلى مجلس الشعب؛ لتوفير الحصانة والضمانة والموارد اللازمة لمستقبل المحامين.

* وماذا عن المخالفات المالية المتهم بها النقيب السابق؟!
** إذا تقدَّم أحد من أعضاء الجمعية العمومية للمحامين بطلب لفتح التحقيق في هذا الأمر... لكن أنا من ناحيتي لن أصفي حسابات مع أحد، وسأطوي الصفحة القديمة، وأفتح صفحة جديدة مع الجميع.

* وفيما يخص الجانب الوطني، يتحدث البعض عن تنحيته قليلاً لصالح الجانب الخدمي، كيف ترى هذا؟
** إطلاقًا، سيكون هناك اهتمام به موازٍ لنفس الاهتمامات الأخرى؛ خاصة القضايا العربية، وسوف أفَعِّل اتحاد المحامين العرب تفعيلاً ملحوظًا، وسأضع أجندةً قانونيةً؛ من أجل تفعيل ملاحقة قادة الحرب الذين ارتكبوا أبشع الجرائم في غزة، ومحاكمة بوش وشارون وتوني بلير.

* ما هي رسالتك للمحامين؟
** أقول: وفقًا للاتفاق بيني وبينكم، والإيجاب والقبول الذي كان مغزاه أني عرضت برنامجًا معينًا وافقتم عليه، فأعدكم بتنفيذه شريطة أن تتحدوا معي.

No comments: